كاريزما

زائرنا الكريم

يسعدنا ان تكون احد افراد اسرتنا

شاركنا لتصنع عالمك وتمتع معنا بأعلي قدر من الخصوصيه والإحترام المتبادل

وتأكد ان اختيارك لنا هو الإختيار الصحيح


تحياتنا اليك


عيش عالمك .. إصنعه بنفسك

كاريزما .. عيش عالمك .. إصنعه بنفسك .. افلام .. صور .. برامج .. أدب .. شعر .. نثر و خواطر .. أقسام خاصه بالمرأه فقط


    لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    شاطر

    ayooosh
    55
    55

    المنصب الإداري : المشرفه العامه للوحدات الأدبية
    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 26/05/2009
    عدد المساهمات : 1359
    نقاط : 7310
    العمر : 26
    الموقع : مصر

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف ayooosh في الثلاثاء مارس 02, 2010 2:48 pm


    العدل
    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] أي : ذو العدل ، وهو مصدر اُقيم مقام
    الأصل ، وحفّ به تعالى للمبالغة لكثرة عدله. والعدل : هو الذي يجوز في الحكم ، ورجل
    عدل وقوم عدل وامرأة عدل ، يستوي فيه الواحد والجمع والمذكر
    والمؤنث.
    .........................................................................................
    اللطيف :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] العالم بغوامض
    الأشياء ، ثم يوصلها إلى المستصلح برفق دون العنف ، أو البرّ بعباده الذي يوصل
    إليهم ما ينتفعون به في الدارين ويهيّىء لهم أسباب مصالحهم من حيث لا يحتسبون ،
    قاله الشهيد في قواعده
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وقيل :
    اللطيف فاعل اللطف ، وهو ما يقرب معه العبد من الطاعة ويبعد من المعصية ، واللطف من
    الله التوفيق.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وفي كتاب التوحيد



    --------------------------------------------------------------------- التوقيع ---------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    صفاء
    40
    40

    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 30/08/2009
    عدد المساهمات : 996
    نقاط : 7047
    العمر : 36
    الموقع : دنيا الخيال

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف صفاء في الأربعاء مارس 03, 2010 12:32 am

    الخبير
    الله هو الخبير ، الذى لا يخفى عليه شىء فى الأرض ولا فى السماء ، ولا تتحرك حركة إلا يعلم مستقرها ومستودعها . والفرق بين العليم والخبير ، أن الخبير بفيد العلم ، ولكن العليم إذا كان للخفايا سمى خبيرا . ومن علم أن الله خبير بأحواله كان محترزا فى أقواله وأفعاله واثقا أن ما قسم له يدركه ، وما لم يقسم له لا يدركه فيرى جميع الحوادث من الله فتهون عليه الأمور ، ويكتفى بأستحضار حاجته فى قلبه من غير أن ينطق لسانه
    --------------------------------------------------------------------------------

    الحليم

    الحليم لغويا : الأناة والتعقل ، والحليم هو الذى لا يسارع بالعقوبة ، بل يتجاوز الزلات ويعفو عن السيئات ، الحليم من أسماء الله الحسنى بمعنى تأخيره العقوبة عن بعض المستحقين ثم يعذبهم ، وقد يتجاوز عنهم ، وقد يعجل العقوبة لبعض منهم وقال تعالى ( ولو يؤاخذ الله الناس بما كسبوا ما ترك على ظهرها من دابة ) . وقال تعالى عن سيدنا إبراهيم ( إن ابراهيم لحليم آواه منيب ) ، وعن إسماعيل ( فبشرناه بغلام حليم ) . وروى أن إبراهيم عليه السلام رأى رجلا مشتغلا بمعصية فقال ( اللهم أهلكه ) فهلك ، ثم رأى ثانيا وثالثا فدعا فهلكوا ، فرأى رابعا فهم بالدعاء عليه فأوحى الله اليه : قف يا إبراهيم فلو أهلكنا كل عبد عصا ما بقى إلا القليل ، ولكن إذا عصى أمهلناه ، فإن تاب قبلناه ، وإن أصر أخرنا العقاب عنه ، لعلمنا أنه لا يخرج عن ملكنا

    صفاء
    40
    40

    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 30/08/2009
    عدد المساهمات : 996
    نقاط : 7047
    العمر : 36
    الموقع : دنيا الخيال

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف صفاء في الإثنين مارس 15, 2010 11:42 am

    العظيم
    هو الذي ليس لعظمته بداية ولا لجلاله نهاية ، وليس كمثله شيء .

    الغفور
    هو الساتر لذنوب عباده المتجاوز عن خطاياهم وذنوبهم .

    الشكور
    هو الذي يزكو عنده القليل من اعمال العباد ، فيضاعف لهم الجزاء ، وشكره لعباده : مغفرته لهم .

    العلي
    هو الرفيع القدر فلا يحيط به وصف الواصفين المتعالي عن الانداد والاضداد ، فكل معاني العلو ثابتة له ذاتا وقهرا وشأنا .

    الكبير
    هو العظيم الجليل ذو الكبرياء في صفاته وافعاله فلا يحتاج الى شيء ولا يعجزه شيء

    صفاء
    40
    40

    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 30/08/2009
    عدد المساهمات : 996
    نقاط : 7047
    العمر : 36
    الموقع : دنيا الخيال

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف صفاء في الخميس مارس 18, 2010 10:43 am

    الحفيظ : هو الذي لا يغرب عن حفظه شيء ولو كمثقال الذر فحفظه لا يتبدل ولا يزول ولا يعتريه التبديل .
    المقيت:هو المتكفل بايصال اقوات الخلق اليهم وهو الحفيظ والمقتدر والقدير والمقدر والممدد .
    الحسيب: هو الكافي الذي منه كفاية العباد وهو الذي عليه الاعتماد يكفي العباد بفضله .
    الجليل: هو العظيم المطلق المتصف بجميع صفات الكمال والمنعوت بكمالها المنزه عن كل نقص .
    الكريم :هو الكثير الخير الجواد المعطي الذي لا ينفذ عطاؤه وهو الكريم المطلق الجامع لانواع الخير والشرف والفضائل المحمود بفعاله .
    الرقيب: هو الرقيب الذي يراقب احوال العباد ويعلم اقوالهم ويحصي اعمالهم وهو الحافظ الذي لا يغيب عنه شيء .
    المجيب: هو الذي يقابل الدعاء والسؤال بالعطاء والقبول ولا يسأل سواه .
    الواسع: هو الذي وسع رزقه جميع خلقه وسعت رحمته كل شيء المحيط بكل شيء .
    الحكيم: هو المحق في تدبيره اللطيف في تقديره الخبير بحقائق الامور العليم بحكمه المقدور فجميع خلقه وقضاه خير وحكمة وعدل .
    الودود: هو المحب لعباده ، والمحبوب في قلوب اوليائه

    ayooosh
    55
    55

    المنصب الإداري : المشرفه العامه للوحدات الأدبية
    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 26/05/2009
    عدد المساهمات : 1359
    نقاط : 7310
    العمر : 26
    الموقع : مصر

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف ayooosh في الخميس مارس 18, 2010 11:12 am

    الغني :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو الذي استغنى عن الخلق وهم إليه محتاجون ، فلا
    تعلق له
    لغيره لا في ذاته ولا في شيء من صفاته ، بل يكون منزّهاً عن العلاقة مع
    الغير ، فمن
    تعلقت
    المغني :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] الذي جبر مفاقر الخلق وأغناهم عمن سواه بواسع
    الرزق
    المجيد

    الماجد :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] بمعنى ، والمجد : الكرم ،
    قاله الجوهري . والمجيد : الواسع الكرم ، ورجل ماجد إذا كان
    سخياً
    واسع العطاء

    الباعث :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] محيي
    الخلق في النشأة الاُخرى وباعثهم للحساب.

    الشهيد :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] الذي لا يغيب عنه شيء ، وقد يكون الشهيد بمعنى
    العليم
    الحقّ
    :

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو المتحقّق وجوده وكونه ، وكل شيء
    تحقق وجوده وكونه فهو حقّ
    الوكيل :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو الكافي ، أو الموكول إليه جميع الاُمور
    القويّ :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    القادر ، من قوي على الشيء إذا قدر عليه ، أو الذي لا يستولي عليه العجز
    والضعف في
    حال من الأحوال ، وقد يكون معناه : التامّ القوة.

    المتين :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو الشديد القوة الذي لا يعتريه وهن ، ولا يمسّه
    لغوب ،
    ولا يلحقه في أفعاله مشقة.




    --------------------------------------------------------------------- التوقيع ---------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    ayooosh
    55
    55

    المنصب الإداري : المشرفه العامه للوحدات الأدبية
    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 26/05/2009
    عدد المساهمات : 1359
    نقاط : 7310
    العمر : 26
    الموقع : مصر

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف ayooosh في الثلاثاء مارس 23, 2010 6:00 pm

    الوليّ

    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو المستأثر بنصر عباده المؤمنين ،
    ومنه : ( الله مولى الذين آمنوا وأنّ الكافرينَ
    لا مولى
    لهم ) (100) أي : لا ناصر لهم. أو يكون بمعنى :
    المتولّي
    للأمر القائم به
    المولى :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] قد قيل فيه ما مرّ من المعنيين المتقدمين في الولي.
    أو
    يكون بمعنى الأولى ، ومنه قول النبي صلّى الله عليه وآله وسلم : ألست أولى
    منكم
    بأنفسكم ؟ قالوا : بلى يا رسول الله ، قال : من كنت مولاه فعلي مولاه . أي : من كنت أولى منه بنفسه فعلي أولى منه بنفسه
    الحميد :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو
    المحمود الذي استحقّ الحمد بفعاله في السرّاء والضرّاء والشدّة والرخاء.

    المحصي

    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] الذي أحصى كلّ شيء بعلمه ، فلا يعزب
    عنه مثقال ذرة.
    المبدىء المعيد :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    فالمبدىء الذي أبدأ الأشياء اختراعاً وأوجدها.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    والمعيد الذي يعيد الخلق بعد الحياة إلى الممات ، ثم يعيدهم بعد الممات إلى
    الحياة
    المحيي المميت :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] فالمحيي هو : الذي يحيي النطفة الميتة فيخرج منها
    النسمة
    الحية ، ويحيي الأجسام بإعادة الأرواح إليها للبعث.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] والمميت : هو الذي يميت الأحياء ، تمدّح سبحانه
    بالإماتة
    كما تمدّح بالإحياء ، ليعلم أنّ الإحياء والإماتة من قبله.
    الحيّ :

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو الذي لم يزل موجوداً وبالحياة موصوفاً ، لم
    يحدث له الموت بعد الحياة ولا العكس
    القيّوم

    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو القائم الدائم بلا زوال بذاته ،
    وبه قيام كلّ موجود في إيجاده وتدبيره وحفظه
    الواجد :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] أي :
    الغني ، مأخوذ من الجدّ ، وهو : الغنى والحظ في الرزق ، ومنه قولهم في
    الدعاء : ولا
    ينفع ذا الجدّ منك الجد
    وقد يكون الواجد : هو الذي لا يعوزه شيء ، والذي لا
    يحول
    بينه وبين مراده حائل من الوجود.




    --------------------------------------------------------------------- التوقيع ---------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    unknown_2025
    5
    5

    الجنس : ذكر
    مصر
    تاريخ التسجيل : 19/03/2010
    عدد المساهمات : 105
    نقاط : 5067
    العمر : 33
    الموقع : egymedicalrep

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف unknown_2025 في الثلاثاء مارس 23, 2010 6:29 pm

    موضوع اكثر من رائع يا ريت كله يقرأه بتأني ويستفيد منه، لو اتعاملنا مع ربنا واحنا عارفين هو مين وكل اسم ومدلوله علاقتنا هتقوى بربنا اووووي
    الماجد : الماجد فى اللغة بمعنى الكثير الخير الشريف المفضال ، والله الماجد من له الكمال المتناهى والعز الباهى ، الذى بعامل العباد بالكرم والحود ، والماجد تأكيد لمعنى الواجد أى الغنى المغنى ، واسم الماجد لم يرد فى القرآن الكريم ، ويقال أنه بمعنى المجيد إلا أن المجيد أبلغ ، وحظ العبد من الاسم أن يعامل الخلق بالصفح والعفو وسعة الأخلاق

    الواحد : الواحد فى اللغة بمعنى الفرد الذى لم يزل وحده ولم يكن معه أحد ، والواحد بمعنى الأحد وليس للأحد جمع ، والله تعالى واحد لم يرضى بالوحدانية لأحد غيره ، والتوحيد ثلاثة : توحيد الحق سبحانه وتعالى لنفسه ، وتوحيد العبد للحق سبحانه ، وتوحيد الحق للعبد وهو أعطاؤه التوحيد وتوفيقه له ، والله واحد فى ذاته لا يتجزأ ، واحد فى صفاته لا يشبهه شىء ، وهو لا يشبه شىء ، وهو واحد فى أفعاله لا شريك له

    ayooosh
    55
    55

    المنصب الإداري : المشرفه العامه للوحدات الأدبية
    الجنس : انثى
    مصر
    تاريخ التسجيل : 26/05/2009
    عدد المساهمات : 1359
    نقاط : 7310
    العمر : 26
    الموقع : مصر

    حصري رد: لو بتحب ربك اكيد هتشارك !!!

    مُساهمة من طرف ayooosh في الجمعة مارس 26, 2010 12:41 am


    الصمد

    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] السيد الذي يصمد إليه في الحوائج ،
    أي : يقصد ، وأصل الصمد : القصد.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] قال :

    ما كنتُ أحسبُ أنّ بيتاً طاهراً * لله في
    أكنافِ مَكّة يَصمِدُ


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وقيل : هو الباقي بعد فناء
    الخلق.
    القدير

    القادر :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] بمعنى ، غير أن القدير مبالغة
    في القادر
    وهو الموجد للشيء اختياراً من غير عجز ولا فتور
    المقتدر

    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو التام القدرة الذي لا يطاق
    الامتناع عن مراده ولا الخروج عن إصداره وإيراده.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وقال الشهيد : المقتدر أبلغ من القادر لاقتضائه
    الإطلاق
    ، ولا يوصف بالقدرة المطلقة غير الله تعالى
    المقدّم
    المؤخّر :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو المنزّل الأشياء منازلها ،
    ومرتّبها في التكوين والتصوير والأزمنة على ما تقتضيه الحكمة ، فيقدّم منها
    ما يشاء
    ويؤخّر ما يشاء
    الأول الآخر :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    فالأول هو : الذي لا شيء قبله ، الكائن قبل وجود الأشياء.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] والآخر : الباقي بعد فناء الخلق بلا انتهاء ، كما
    أنه
    الأول بلا ابتداء ، وليس معنى الآخر ما له الانتهاء ، كما ليس معنى الأول
    ما له
    الابتدا
    الظاهر

    الباطن :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] فالظاهر أي : بحججه الظاهرة
    وبراهينه الباهرة الدالة على ثبوت ربوبيته وصحة وحدانيته ، فلا موجود إلاّ
    وهو يشهد
    بوجوده ، ولا مخترع إلاّ وهو يعرب عن توحيده.
    الضارّ النافع
    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] أي : يملك الضر والنفع ، فيضرّ من يشاء
    وينفع من يشاء.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وقال الشهيد : معناهما أنه
    تعالى خالق (134) ما يضرّ وينفع
    المقسط
    :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] هو العادل في حكمه الذي لا يجور



    --------------------------------------------------------------------- التوقيع ---------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 8:05 am